أولمبياكوس غاضب من “الفيفا” بسبب العربي

علاش تيفي

حمل نادي أولمبياكوس اليوناني، الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) مسؤولية إصابة لاعبين  من فريقه بفيروس “كورونا” المستجد، متهما إياه  بالتقصير في ضمان سلامة وصحة اللاعبين خلال وجودهم مع منتخبات بلادهم.

 وقال أولمبياكوس أيضا في خطاب أرسله إلى “الفيفا”،  إن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم والاتحادات الوطنية المنتمية إليه لم تتمكن من حماية اللاعبين، والحفاظ على صحتهم خلال التوقف الدولي في أكتوبر الماضي ونوفمبر الجاري. 

وأشار النادي اليوناني إلى أن الأطراف المعنية طلبت من “الفيفا” تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية لحماية اللاعبين خلال العطلات الدولية في الآونة الأخيرة. 

وجاء في الخطاب: “وللأسف لم يهتم الفيفا كثيرا بهذه الأمور وما تمثله من قلق”. 

ويستمر تواجد مهاجم أولمبياكوس المغربي يوسف العربي في الحجر الصحي في الكاميرون بعد ثبوت إصابته بالفيروس عقب سفره مع منتخب بلاده لخوض مباراة في تصفيات كأس الأمم الإفريقية. 

وقال النادي اليوناني إن لاعبه المصري الدولي أحمد حسن (كوكا) أصيب هو الآخر بالعدوى بعد خوض مباراة مع منتخب بلاده في توغو. 

ويذكر أنه خلال الشهر الماضي، أصيب لاعب الفريق المالي الدولي مادي كامارا بفيروس “كورونا” خلال خوضه مباراة ودية مع منتخب بلاده في تركيا. 

واتهم أولمبياكوس أيضا بعض الدول الإفريقية بعدم حماية لاعبيها خلال الواجب الدولي. 

وفي بيان الخميس الماضي قال الاتحاد الإفريقي لكرة القدم إنه وضع خطة حماية تتضمن إجراءات للسلامة والحماية وإنها حققت النتائج المرجوة. 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد