الوزير الفردوس يدافع عن دعم الفنانين بحجج غريبة أمام نواب الأمة!

علاش تيفي
قال عثمان الفردوس أن كلمة “إستثنائي” هي سبب الضجة التي أحدثت بعد الكشف عن لائحة الفنانين الذين شملهم الدعم الإستثنائي لوزارة الثقافة والشباب والرياضة.

وجاء دفاع الفردوس بهذه العبارة التي وصفها المتتبعون للشأن السياسي المغربي ب”الغريبة”، خلال مداخلة له أمام نواب الأمة في جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس المستشارين، موضحا أن الدعم كان إستثنائيا لعدد من الإعتبارات أبرزها صندوق العمل الثقافي الذي كان يعاني من عجز قدر بأزيد من 140 مليون درهما، 99 في المائة منها من مداخيل العائدات السياحية للمأثر والمواقع الأثرية بمختلف مناطق المملكة، وأن الدعم الذي أثار ضجة كبيرة كان مهددا بالإلغاء، قبل أن تجد الوزارة موردا مالية من الميزانية وأخرجته للوجود.

وأكد الفردوس، أن الدعم المذكور إستثنائيا أيضا لكونه سيصرف مرة واحدة في السنة بدل مرتين كما كان سابقا، وأيضا إستثنائيا حسب تعبيره لأن المبلغ تضاعف بنسبة إرتفاع بلغت 30 في المائة، حيث وصل عدد المستفيدين 3 أضعاف مقارنة مع سنة 2019، حيث وضعت الوزارة خطة ناجحة خلال هذه العملية للتأقلم مع تداعيات الجائحة، وأن الهدف من ذلك يضيف الفردوس، هو إنعاش حركة الإبداع الوطني ودعم الفنانين الحاملين للبطاقة المهنية.

ونفى المسؤول الحكومي في مداخلته، أن تكون وزارته قد وضعت لوائح مسبقة للمستفيدين، مشددا على أنها وضعت رهن إشارة جميع الفنانين طلبات العروض لمشاريعهم الفنية على البوابة الرسمية للوزارة، تكلفت بها ثلاثة لجن من أهل الإختصاص، تم تعيينهم بموجب مرسوم، واحدة خاصة بالمسرح وآخرى بالموسيقى والثالثة بالفنون التشكيلية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد