على طريقة الطفلة نعيمة الطفل الحسين يختفي عن الأنظار من شتوكة آيت باها في ظروف غامضة(صور)

علاش تيفي

اهتز أول يوم أمس السبت 17 أكتوبر الجاري، دوار آيت حمو التابع لجماعة الصفا بإقليم اشتوكة أيت باها على وقع إختفاء طفلا ذو أربعة أعوام من منزل عائلته في ظروف غامضة.

وخلف هذا الخبر صدمة كبيرة لدى ساكنة المنطقة والمغاربة عامة، حيث انطلقت مباشرة بعد تداول الخبر عملية بحث واسعة، أشرف عليها القائد الجهوي للدرك الملكي بأكادير ونائبه، وكذا القائد الإقليمي للدرك بإقليم اشتوكة آيت باها، وممثلي السلطات المحلية وعدد من نشطاء الإقليم وساكنة الدوار وأهالي الطفل المختفي، الذي أعاد واقعة إختفاء الطفلة نعيمة بزكورة إلى الادهان، ودفع بالسلطات العمومية المحلية إلى تفادي سيناريو ماوقع لنعيمة عبر تمشيط كافة ربوع الإقليم للبحث عن المختفي.

هذا واستعملت في هذه الحملة الميدانية الكبيرة، الكلاب المدربة التابعة للمصالح الأمنية، وطائرة “درون” قصد تسهيل تعقب أثار الطفل المتغيب.

وحسب مصادر محلية، رغم كل المجهودات لم يتم لحدود الساعة العثور على أي أثر للطفل “الحسين” المفقود، مؤكدة أن الأبحاث الميدانية لازالت جارية على مدار الساعة بكل تراب الإقليم وخاصة بأعالي الجبال والغابات الكثيفة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد