يوم حزين بجهة فاس مكناس.. إنتحار شخصين في أقل من 24 ساعة

علاش تيفي

اهتزت مدينة مكناس يوم أمس السبت17 أكتوبر الجاري، على وقع حالة إنتحار شخص بحي المرس، عثر عليه جثة هامدة معلقة بحبل، ويتعلق الأمر بأربعيني  كان يشتغل قيد حياته بملهى ليلي بحي حمرية.

وفي نفس اليوم اهتزت مدينة عين تاوجطات التابعة لإقليم الحاجب، على جريمة إنتحار ارتكبها الهالك  في عقده الثالث في حق نفسه، بعدما وضع حدا لحياته بالقفز من سطح بناية عالية بحي القدس، لفظ على إثرها أنفاسه الأخيرة بعين المكان.

انتحارين خلفا حزنا عميقا لدى أسر ومعارف الهالكين، وطرح أكثر من تساؤل حول ارتفاع ظاهرة الإنتحار خلال لأشهر القليلة الماضية بمختلف ربوع المملكة،  حيث رجح العديد من النشطاء وفعاليات المجتمع المدني ومختصين في التحليل النفسي،  أن تكون لتداعيات جائحة كورونا دور كبير في تفاقم المشاكل النفسية والإجتماعية والإقتصادية، التي تدفع هؤلاء إلى اختيار وضع حد لحياتهم بطرق أقل ما يمكن أن يقال عنها “بشعة”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد