عامل إقليم الرحامنة يزف خبرا سارا لساكنة الإقليم ولعموم الشعب المغربي

علاش تيفي – الرحامنة

زف عامل إقليم الرحامنة عزيز بوينيان خبرا سارا يومه السبت 17 أكتوبر 2020 لساكنة الرحامنة ولعموم المغاربة، ويتعلق الأمر بدراسة ولي العهد الأمير مولاي الحسن الجامعية، حيث أكد على أن ولي العهد قرر وبتعليمات ملكية سامية بأن يتابع دراسته بجامعة محمد السادس الدولية التقنية والإقتصادية تخصص الحكامة بمدينة بنجرير، وأن هذا تشريف لمدينة بنجرير التي إختيرت مدينة علمية من طرف اليونسكو ،كما أنها أصبحت مدينة علمية مستقطبة وتتوفر على قطب جامعي يضاهي كبريات الجامعات الدولية.

وأشرف عامل إقليم الرحامنة يومه السبت أيضا على سلسلة من الزيارات التفقدية همت العديد من المشاريع التي هي في طور الإنجاز أو تلك التي إنتهت بها الاشغال، منها مشروع بناء خزانين ضخمين للماء الصالح للشرب والمنجزان في إطار مشروع ربط مدينة بنجرير بالماء الشروب إنطلاقا من سد المسيرة.

وإثر ذلك توجه العامل إلى مدينة سيدي بوعثمان جنوب بنجرير، وتفقد مشروع بناء مسبح بلدي ومشروع بناء حديقة أيكولوجية حيث قدمت له شروحات حول هذا المشروع الذي يشرف على نهايته.

وبعد ذلك توجه المعني إلى أقصى الجنوب الشرقي لإقليم الرحامنة حيث أشرف على إفتتاح دار للطالبة بجماعة الجعيدات والتي تتوفر على 127 سرير لإيواء التلميذات اللائي يتابعن دراستهن بالمستويين الاعدادي والثانوي، وطاف السيد العامل في أروقة هاته المؤسسة الإجتماعية والمتوخى منها الحد ومحاربة ظاهرة الهدر المدرسي لدى الفتاة القروية.

وإستمع السيد العامل لمطالب الساكنة القروية بكل المحطات التي زارها اليوم ووعدهم بحل كل مشاكلهم ،متفهما الإكراهات والظروف التي يعيشها المواطنون بسبب تداعيات الجائحة وتوالي سنوات الجفاف.

وللتذكير فإن خبر متابعة ولي العهد الأمير مولاي الحسن لدراسته الجامعية بمدينة بنجرير طغى على أحاديث العام والخاص بإقليم الرحامنة وبجهة مراكش أسفي وعموم المغاربة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد