فضيحة أخلاقية تهز أشهر شركة للنظافة في المغرب وهيئة حقوقية والمصالح الأمنية يدخلان على خط هذه القضية

علاش تيفي

اهتزت أركان شركة”أوزون للنظافة” فرع سلا على وقع فضيحة أخلاقية مدوية تتمثل في إتهام مسؤول كبير بالشركة بالتحرش الحنسي وإغتصاب عدة عاملات تقدمن بشكايات في الموضوع، حسب ما كشفت عنه الجمعية المغربية لحقوق الإنسان.

وقالت الهيئة الحقوقية في بلاغ لها بهذا الشأن، أن هذه الجرائم من شأنها أن تكشف حجم معاناة العاملات اامغربيات مع مسؤولين كبار بمختلف القطاعات العمومية والخصوصية.

كما عبرت الجمعبة في بلاغها، عن تضامنها اللامشروط مع ضحايا هذه الشركة، مؤكدة أن التحقيقات في هذا الملف من شأنها أن تكشف عن حجم المعاناة التي تتكبدها النساء المغربيات سواء العاملات أو الموظفات جراء التحرش الجنسي والإغتصاب، من طرف الكثير من المسؤولين، داعية في نفس الوقت ضحايا الإعتداءات الجنسية إلى التكتل في مواجهة ما يتعرضن له من جرائم، والعمل على فضحها بكل الوسائل الممكنة، واللجوء إلى القضاء ليتحمل مسؤولياته تجاهها، مشددة على تقديما كل الدعم والمأزرة لكافة النساء ضحايا هذه الممارسات.

يشار إلى أن عناصر الشرطة القضائية، اعتقلت نهاية الأسبوع الماضي المسؤول بشركة أوزون، المشتكى به من طرف الضحايا من النساء اللواتي يتهمنه بالتحرش والإعتصاب وابتزازهن جنسيا، قبل أن يتم عرضه على أنظار الوكيل العام للملك لدى استئنافية الرباط، الذي أحاله على قاضي التحقيق من أجل تعميق البحث معه، ليتمبعد ذلك الإحتفاض به رهن الإعتقال الإحتياطي بسجن العرجات في انتظار إصدار الحكم في حقه بناء على التهم الموجهة إليه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد