أيت الطالب يستغل أزمة فيروس كورونا لتفويت صفقتين بـ40 مليارا لشركة واحدة

https://www.iam.ma/particulier/internet-adsl-4g/Internet-a-domicile/Fibre-Optique/Principe.aspx

علاش تيفي

بدأ خالد أيت الطالب، وزير الصحة، يهيئ لدخول مليوني اختبار مصلي (سيرولوجيك / إ ي جي جي)، في إطار صفقة تفاوضية جديدة تصل قيمتها إلى 211 مليون درهم، استفادت منها الشركة التي حصلت على صفقة بالمواصفات نفسها لاستيراد مليون جهاز للكشف السريع لفيروس كورونا، بغلاف مالي وصل إلى 200 مليون درهم.

https://www.iam.ma/particulier/internet-adsl-4g/Internet-a-domicile/Fibre-Optique/Principe.aspx

وفازت بالصفقة العمومية، المهيأة من قبل وزارة الصحة والمعهد الوطني للصحة بالرباط، على شركة مقرها في الرباط، مملوكة لصاحب الشركة نفسها التي استفادت من الصفقة التفاوضية السابقة ومقرها بالبيضاء، في حين يوجد في المغرب أكثر من 3000 شركة في التخصص البيولوجي ومعدات المختبرات ظلت على الهامش، ولم تمنح لها أي فرصة للمشاركة في طلبات عروض وتقديم مقترحاتها، ما يتناقض مع خطاب الحكومة نفسه الذي دعا إلى الاهتمام بالمقاولات المغربية وإنقاذها من الإفلاس.

وتعد القيمة الإجمالية للصفقتين اللتين استفاد منهما الشخص نفسه، بلغت 411 مليون درهم، أي حوالي 40 مليار سنتيم، ما يوازي ثلث الميزانية السنوية المخصصة لمعدات المختبرات العمومية، التي تصل إلى حوالي 100 مليار.

وتأتي هذه الصفقة الجديدة مع الشركة نفسها، بعد أن استغلت وزارة الصحة الضغوط والظروف الاستثنائية التي تمر منها البلاد، لتفوت بطريقة مباشرة، إلى شركة بالبيضاء، من أجل استيراد مليون جهاز للكشف السريع عن فيروس كورونا.

واستغلت وزارة الصحة قرار رئيس الحكومة، بتفويت الصفقات دون المرور عبر إعلان طلب عروض، لتمرير صفقة ضخمة إلى شركة مقرها بالبيضاء، من أجل استيراد مليون وحدة للكشف السريع عن الفيروس، من مختبر مقره ببلجيكا. ويصل ثمن الجهاز الواحد 200 درهم.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

……………………

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد