بعد تجميد عضويته .. بودريقة يرد على بلاغ الرجاء الرياضي

 

علاش تيفي

خرج محمد بودريقة، الرئيس الأسبق للرجاء الرياضي لكرة القدم، عن صمته، بخصوص تجميد عضويته من المجلس الاستشاري لنادي الرجاء الرياضي.

ونشر بودريقة تدوينة على حسابه الشخصي “بالفايسبوك” : “الرجاء ليس بطاقة انخراط..الرجاء ليس عضوية في المكتب المسير..الرجاء ليس كرسي الرئاسة…الرجاء ليس ربطة عنق..الرجاء في الدم..وأحمد الله أن عشقي لهذا الفريق بدأ من الماكانا، حيث كنت أجد سعادة كبيرة وانا اتوجه إلى الملعب عبر الحافلات”.

وأردف المتحدث ذاته :” وإذا عدت إليها فسيكون شرفا كبيرا لي .. الآن كشفتم عن معدنكم الانتقامي وأنكم كنتم تتصيدون الفرصة لمحاربتي..كل ذلك لن ينزع مني تراجاويت ديالي…”.

وكان المجلس الاستشاري لنادي الرجاء الرياضي الممثل للرؤساء السابقين للنادي قد أصدر بلاغ بخصوص قضية المكالمة المسربة لمحمد بودريقة، وقام بتجميد عضوية هذا الأخير من مجلس الاستشاري.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد