لغز عن إصابة كورونا لرضيعة وخلوه تماما من أختها التوأم

علاش تيفي

يبدو أن “كورونا” المستجد لم يعد اقتحاميا كما كان، إلى درجة احتار بأمره علماء مقاطعة “ويلز” البريطانية، حين وجدوا لغزا جديدا قبل شهر، وصل صداه الأسبوع الماضي فقط إلى وسائل الإعلام، ملخصه أن المستجد أصاب رضيعة اسمها Leia وعمرها 5 أشهر، بينما خلت منه أختها التوأم Thea مع أنها كانت إلى جانبها دائما، لذلك يرغبون بمعرفة السبب، كما معرفة توابعه عليها، كمرض التهابي النوع، يسمونه “كواساكي” المرافق لكورونا لدى الأطفال، مع أن الأعراض التي ظهرت عليها مختلفة.

كل شيء بدأ حين لاحظت الأم Hannah Godwin البادية في صورة أدناه مع “ليا” التي لاحظت الشهر الماضي وجود حرارة عالية عليها، مع طفح جلدي ظاهر بوضوح، وفقا لما قرأت “العربية.نت” بالوارد عن الأم وابنتيها في مواقع عدد من وسائل الإعلام البريطانية، منها صحيفة “ديلي ميرور” وغيرها، وفيها أن الأم البالغة 35 سنة، اتصلت بهيئة الرعاية الصحية، فأرسلوا سيارة إسعاف نقلت العائلة بكاملها إلى مستشفى في مدينة Newport بجنوب المقاطعة المطلة على الأطلسي.

وفي المستشفى، قام الأطباء بفحص الرضيعة وإخضاعها لاختبارات، ثبت منها وجود أجسام مضادة في دمها، تأكدوا عبر اختبارات أخرى أنها ناتجة عن إصابتها سابقا بكورونا، بينما لم يجدوا في أختها التوأم “ثيا” ما يستدعي عناية طبية من أي نوع، فقد خلت من الفيروس. مع ذلك، نقلوها مع أختها المريضة إلى مستشفى متخصص بالأطفال في مدينة Cardiff عاصمة ويلز.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

…………………………….

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد