خبر مفرح.. لم تتناول مضادا حيويا مطلقا.. عمرها 103 وهزمت فيروس كورونا

علاش تيفي

شفيت بولندية تبلغ 103 سنوات من فيروس كوروا، وغادرت مستشفى للأمراض المعدية في جنوب بولندا، وتعتبر تيريزا فوجيك، أكبر شخص في بولندا يشفى من هذا الفيروس.
وأوضح الطبيب ميشال غلونيك رئيس قسم الأعصاب في المستشفى أن تيريزا نقلت إلى المستشفى في 20 أبريل في حالة مُرضية “لكنها بعد أيام قليلة باتت تعاني من قصور في التنفس”.

كما أضاف “بقيت لفترة طويلة في المستشفى بانتظار نتائج فحصها الثاني”، مشيرا إلى أن “إصابتها كانت طفيفة” على ما نقلت عنه وكالة “باب” البولندية للأنباء.

وقال الطبيب “هي لا تسمع شيئا راهنا لأن بطاريات جهازها السمعي لم تصمد هذه الفترة الطويلة”.

إلى ذلك، تقيم تيريزافي دار للعجزة. وتقول حفيدتها إن جدتها لم يسبق لها أن تناولت مضادا حيويا في حياتها.

وهي ليست عميدة سن الناجين من كوفيدء19 في أوروبا، إذ تحمل إسبانية تبلغ 113 عاما “الرقم القياسي” في هذا المجال بعد شفائها في 12 أيار/مايو. وقد سجلت حالات لافتة كهذه في بريطانيا (106 أعوام) وفرنسا (103 أعوام).

هذا وسجلت بولندا 18257 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و915 وفاة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

…………………………………………………

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد