بسبب إبنته البرلمانية وئام .. العربي المحرشي يهدد نبيلة منيب بمتابعة قضائية

علاش تيفي

هدد العربي المحرشي, رئيس المجلس الإقليمي لوزان، والقيادي بحزب الأصالة والمعاصرة وعضو فريقه النيابي بمجلس المستشارين، بمتابعة نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الإشتراكي الموحد قضائيا بسبب مطالبتها  النيابة العامة في لقاء  مباشر على خاصية التواصل عن بعد ، بالتحقيق في التعويضات المالية التي تتلقاها إبنته وئام المحرشي البرلمانية عن نفس الحزب وزوجته أيضا.

وقال المحرشي في رده  على منيب عبر تدوينة نشرها على حسابه الخاص بالفيسبوك أنه”في الوقت الذي يتطلع فيه المغاربة للخروج من الأزمة الحالية، و ينتظرون من السياسيين إجابات على تساؤلاتهم بخصوص مستقبل البلاد، والتحديات التي تنتظرنا جميعا، اختارت السيدة نبيلة منيب، الأمينة العامة لحزب اليسار الإشتراكي الموحد، أن تضيف إسمها إلى بعض الأسماء المستعارة على الصفحات الفيسبوكية ومواقع التواصل الإجتماعي التي تروج بطرق لا أخلاقية لمغالطات وافتراءات تمس شخصي وشخص ابنتي النائبة البرلمانية وئام المحرشي، بل وطالت زوجتي التي لا علاقة لها بالسياسة لا من قريب ولا من بعيد”.

واوضح المحرشي خلال نفس التدوينة أنه” لتنوير الرأي العام وتصحيح ما جاء في تصريح السيدة منيب، أود أن أوضح أن وئام المحرشي نائبة برلمانية عن الدائرة المحلية لإقليم وزان، وحصلت على نسبة 32,29 % من عدد الأصوات بما مجموعه 24871 صوتا، عن حزب الأصالة والمعاصرة، ولم تحصل على مقعدها عن طريق فرض نفسها على رأس اللائحة الوطنية وتستفيد من الريع، على غرار السيدة الأمينة العامة”.

وأردف القيادي في حزب الجرار مدافعا عن إبنته” أنها كانت ولازالت ملتزمة بحضور جلسات البرلمان الموثقة في المحاضر الرسمية ، وهي تتابع دراستها إلى جانب الطلبة المغاربة بكلية الحقوق بالرباط، ولم يسبق لها أن زارت أمريكا لأي سبب كان”.

واستطرد رئيس المجلس الإقليمي لوزان في توجيه خطابه لمنيب”كنت انتظر منك السيدة الأمينة العامة في ذالك اللقاء مع الشباب وأنت أستاذة جامعية ان تكوني ذالك النبراس الذي يشجع الشباب و النساء على العمل السياسي، ويعلمهم القواعد السياسية التي طالما زخر بها اليسار الإشتراكي، و لكن للاسف إخترت خلال خرجتك أن تهاجمي حزب الأصالة والمعاصرة الذي بالمناسبة يزخر بأطر وطاقات لا يمكن أن تنزلق وتنزل إلى مستوى التصريحات المتهورة كالتي صدرت عنك”

وفي أخر تدوينته قال العربي المحرشي الذي أعلن سابقا أن إبنته إعتزلت السياسة بسبب الهجمة التي تطالها من طرف ممن وصفهم بأعداء النجاح” إن مثل هذه الخرجات اللامسؤولة لن تساهم في الرفع من الخطاب السياسي ببلادنا، بل ستساهم في العزوف عن المشاركة السياسية للمواطنين والشباب خاصة، وبما أن السيدة الأمينة العامة طالبت بفتح تحقيق من طرف النيابة العامة فإنني أدعوها إلى تقديم شكاية في الموضوع وإذا لم تكن ليها الجرأة، فسأحتفظ  لنفسي بحق اللجوء إلى القضاء بكل الوسائل القانونية”.

يشار إلى أن نبيلة منيب قالت في حوار أجرته بتقنية التواصل عن بعد، في إشارة إلى نجلة المحرشي “وئام” ، واحد البنية كتقرا فأمريكا برلمانيا هي وباها على حزب التراكتور فوزان لي ولا حصادة كيحصد كلشي وهدشي لايشجع على الديمقراطية”، كما وصفت منيب وئام المحرشي  ب”الأمية في السياسة وماكيناش فالبرلمان وانا أطالب النيابة العامة باش تفتح تحقيق وتحيد ليها دوك لفلوس لي خدات لا هي لامها لاباها مكيجيوش كيف يعقل”.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

…………………………………………………………

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد