الداخلية تقطع أرزاق تجار الملابس في عيد الفطر وتسمحت للأسواق الكبرى باحتكار البيع

علاش تيفي

فرضت الحكومة على الأسر اقتناء ألبسة العيد لأطفالهم من المحلات التجارية الكبرى، بعد أن قاموا بإغلاق المحلات الصغرى بسبب حالة الطوارئ الصحية التي تمر منها المملكة، جراء جائحة فيروس كورونا .
وتشهد الأروقة المخصصة للملابس الجاهزة للأطفال بالمساحات التجارية الكبرى إقبالا ملحوظا، إذ لجأت جل الأسر إلى هذه المراكز التجارية الكبرى بسبب استمرار إغلاق المحلات التجارية المتخصصة في الألبسة الجاهزة، لأزيد من شهرين، ما أثر بشكل كبير على الوضعية المالية لأصحابها، الذين كانوا يراهنون على رمضان من أجل تعويض الخسائر، خصوصا وأن المبيعات، خلال الأسبوعين الأخيرين لشهر الصيام، ترتفع بشكل ملحوظ، ما يمكن المهنيين من أداء ديونهم وتحقيق هوامش ربح هامة، خلال هذه الفترة من السنة.
ويشار إلى أن السماح للمساحات التجارية الكبرى بتسويق ملابس العيد دون غيرها، أثار استياء في صفوف المهنيين الذين منعوا من مزاولة نشاطهم بسبب الإجراء ات الوقائية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

…………………………………………………………………………………………………………

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد