ممرضة تسرق مريض «كورونا» يصارع الموت في نيويورك

 

علاش تيفي

كشفت صحيفة «الغارديان» البريطانية توجيه السلطات الأمريكية التهم إلى إحدى الممرضات بسرقة مسن كان يصارع الموت بعد إصابته بفيروس «كورونا» المستجد في أحد المستشفيات بمدينة نيويورك.

وذكرت وسائل إعلامية أمريكية أن دانييل كونتي (43 عاما) تعمل ممرضة في مستشفى جامعة ستاتين آيلاند الشمالية في نيويورك، متهمة باستخدام البطاقة الائتمانية التي تخص أنتوني كاتابانو (70 عاماً) قبل 3 أيام من وفاته بفيروس “كورونا”.

وصرحت ابنة كاتابانو بأنها نبّهت الشرطة عندما تلقت بيانا باستخدام بطاقة ائتمان في 9 أبريل، بينما كان والدها يصارع الموت في المستشفى، مضيفة أن البطاقة استُخدمت من قِبل المتهمة في محطات البنزين ومحلات البقالة بقيمة إجمالية تبلغ 60 دولاراً.

وأثبتت الشرطة الاتهام للممرضة عندما عرضت لها لقطات من كاميرات المراقبة من محل بقالة، ظهرت فيها وهي تدفع ثمن البضائع باستخدام بطاقة الائتمان الخاصة بالمريض في نفس الوقت والتاريخ، كما فُقدت بعض ممتلكات كاتابانو الشخصية، بما في ذلك نظاراته وهواتفه الخلوية والمال في محفظته وشواحن الهاتف.

وعبّرت ابنة أنتوني كاتابانو عن اشمئزازها من أن الشخص الذي كان من المفترض أن يرعى والدها يقوم بسرقته.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد