في ظروف غامضة .. أيت الطالب يعفي مدير مستشفى القصر الكبير

 

علاش تيفي

أعفي يوم أمس الجمعة 08 ماي الجاري، مدير مستشفى القصر الكبير في ظروف غامضة، وتم تعيين مدير المركز الإستشفائي لالة مريم بمدينة العرائش خلفا له بالنيابة.

وجاء قرار إعفاء مدير المستشفى المذكور، من طرف وزير الصحة خالد أيت الطالب، لأسباب مجهولة، رجحت مصادر محلية أن تكون بسبب تقصيره في تنفيذ التذابير الإحترازية للحد من إنتشار جائحة كورونا المستجد.

هذا وكانت العديد من الأطر الطبية والتمريضية خاضت في وقت سابق إحتجاجات بالمستشفى المحلي بمدينة القصر الكبير، معلنة عن رفضها  استقبال مصابين بفيروس كورونا،وذلك بدريعة أنهم لم يتلقوا أي تكوين حول التعامل مع حاملي كوفيد 19، إضافة إلى إفتقار المؤسسة الصحية المذكورة لشروط إستقبال المرضى، وكذا الإمكانيات البشرية والمستلزمات الطبية للتصدي لهذا الوباء القاتل.

هذا وكان المحتجون إعتبروا أن قرار إستقبال المصابين في عزل صحي بمستشفى القصر الكبير قرارا إرتجاليا وغير محسوبا فيه مغامرة خطيرة، علما أنه كان من المفروض حسب ذات المصادر  ترحيل المصابين  إلى المركز الإستشفائي لالة مريم بالعرائش كونه يتوفر على وحدة خاصة بالمصابين بالفيروس الجائحة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد