آيت الطالب يؤكد .. رفع الحجر الصحي يتطلب شروط كبيرة تجنبا لأي إنتكاسة وبائية ببلادنا

علاش تيفي

أكد خالد أيت الطالب، وزير الصحة, خلال حلوله ليلة أمس الجمعة 08 ماي, ضيفا في لقاء خاص على القناة الأولى، أن رفع الحجر الصحي ببلادنا يتطلب شروطا كبيرا لتجنب أي إنتكاسات وبائية لا يحمد عقباها.

وأوضح أيت الطالب في حديثه, عن إمكانية رفع حالة الطوارئ الصحية في ال 20 من ماي الجاري، أن ذلك يتطلب شروطا ملائمة قبل اتخاد أي قرار، أبرزها إستقرار الحالة الوبائية، وتسجيل إنخفاض في حالة الإصابات وتراجع مؤشر تولد الفيروس إلى تحت الواحد، مع إستقراره لمدة زمنية، مضيفا أنه إذا تحققت هذه الظروف يمكننا الحديث أنذاك عن رفع حالة الطوارئ.

واعتبر آيت الطالب, أن رفع الحجر الصعي بمثابة”جهاد أكبر” ومسؤولية جسيمة، يتعين على الجميع الإنخراط فيها كل حسب موقعه، مؤكدا في ذات الوقت على ضرورة الحفاض على كل المكتسبات التي حققها المغرب في هذه الفترة للوصول إلى المؤشرات التي تسمح برفع الحجر الصحي تدريجيا وبوسائل وقائية ضرورية ليظل الجميع في مأمن من خطورة هذا الوباء الجائحة.

وحذر المسؤول الحكومي خلال نفس اللقاء من أننا لسنا في مأمن  ضد كورونا، رغم كل الإجراءات المتخدة للحد من تمدده، منبه إلى أن أي تسرع غير محسوب يمكن أن يؤدي بنا إلى مالايحمد عقباه، وكل تهور يمكن أن يكون له ثمن.

وأشار وزير الصحة, إلى أنه تم تسجيل مستجدات تدعو إلى التساؤل رغم كل الإجراءات المتخدة، من بينها ظهور بؤر صناعية وعائلية وتسجيل عدد من المصابين في فئة الشباب، فضلا عن تسجيل حالات حرجة لدى هذه الفئة، وهو الأمر الذي يستدعي اليقظة والحذر مستقبلا.

واختتم الوزير حديثه بتجديد تأكيده على أن المملكة المغربية تجنبت السيناريو الأسوأ، دعيا كافة المواطنين إلى التحلي بروح المسؤولية والتضامن أكثر للتغلب على هذه الجائحة وتداعياتها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

.

…………………

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد