ناصر بوريطة يدفع المغاربة العالقون خارج المغرب للإحتجاج أمام القنصليات المغربية

 

علاش تيفي – أمين شطيبة

سينظم المغاربة العالقون خارج المغرب منذ إغلاق الحدود البرية، الجوية والبحرية بسبب أزمة فيروس كورونا، وقفات احتجاجية أمام القنصليات المغربية بمختلف دول العالم.

وأكد المغاربة العالقون خارج المغرب، في تصرح حصري لجريدة “علاش تيفي” أن تنظيم هذه الوقفات جاء : “بعد أن تقطعت بنا السبل ببلدان العالم، ونظرا للتأزم المتزايد لوضعنا المادي والمعنوي، وبعد صبر طال لشهرين دون أن تحدد الحكومة المغربية أي تاريخ للشروع في الترحيل”.

وأردف المصدر ذاته “وبعد فقدان الأمل في قيام الحكومة بترحيل مواطنيها إلى وطنهم كما فعلت كل دول العالم، نعلن مضطرين وغير راغبين، عن تنظيم وقفات احتجاجية إنذارية أمام القنصليات المغربية بمختلف دول العالم، يوم 11 ماي 2020 ابتداء من الساعة الواحدة إلى الساعة الثانية زوالا”.

وبنبرة حزينة شدد المغاربة العالقين على أنه : ” فإننا نحمل (الدولة) الوضع اللاإنساني الذي يوجد عليه العالقون وما قد ينجم عنه من تداعيات مأساوية على حياتهم ونفسيتهم ووضعهم الاجتماعي والمهني”.

وحسب المصدر ذاته فقد طالب العالقون المغاربة، مجلس النواب، بصفته مؤسسة لها دور الرقابة على العمل الحكومي، أن تمارس صلاحياتها بمساءلة الحكومة وحثها على ترحيل مواطنيها في أقرب وقت، كما ناشدوا “الجمعيات الحقوقية والأحزاب السياسية أن تهيب لشجب هذا الموقف الاسثنائي الذي اتخذته الحكومة إزاء 22 ألف من مواطنيها دون أسباب واضحة ومقنعة”.

يشار إلى أن ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أنه تنصل من حل ملف المغاربة العالقون خارج المغرب، ورمى الكرة لوزير الصحة، وأبان ناصر بوريطة عن فشله في تسيير هذه الوزارة، بعدما قامت دولة نامية ولا تتوفر على إمكانيات المغرب بإيجاد حل للمواطنيهم وتسهيل عودتهم لبلدانهم.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد