موظفو سجن أوطيطة بسيدي قاسم غاضبون لهذا السبب!!

علاش تيفي

حالة من التذمر الشديد تسود حاليا ما يقارب 60 موظفا وموظفة بالسجن اوطيطة 1 واوطيطة 2، بمدينة سيدي قاسم، المفروض أن يلتحقوا بمؤسسة الداخلية لثانوية المنصور الذهبي، قصد الخضوع للحجر الصحي قبل الالتحاق بالعمل الاثنين المقبل، ليكتشفوا الوضع الكارثي للمرافق بهذا المركز الخاص بالداخلية، وعدم توفر غرف النوم على الماء والإنارة، والأفرشة بها روائح كريهة ناهيك عن الأوساخ المنتشرة في كل مكان.

ورفض أطر وموظفو المؤسستين السجنيتين الدخول لغرف مؤسسة الداخلية بثانوية المنصور الذهبي، بسبب ظروف الإيواء التي وصفها البعض بالسيئة جدا، ورغم تدخل السلطات المحلية لاحتواء الوضع إلا أن الموظفين تشبتوا بمطالبهم.

وفي الاخير طلبت منهم قائدة المقاطعة الرابعة بكل احترام وتقدير، اختيار البقاء أو الذهاب، بثانوية المنصور الذهبي التي خصصها قطاع الصحة بمدينة سيدي قاسم كبديل للحجر الصحي واخضاع الموظفين المخالطين لتحاليل السريرية والمخبرية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

…….

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد