إقليم إفران ينتصر على “كورونا” بفضل إلتزام الساكنة بالحجر الصحي ومجهودات السلطات

 

علاش تيفي – مكتب إفران

اليوم وفي غمرة الحرب الدائرة عالميا ووطنيا مع فيروس كرونا إستطاع إقليم إفران تجاوز محنته بعد تسجيل شفاء 20 حالة مؤكدة ووفاة حالة واحدة.

وجاء هذا النصر بفضل مجهودات جنود الصفوف الاولى تحت الاشراف الفعلي لسلطات الإقليمية كل رجال السلطة بالإقليم وأعوان السلطة والاطقم الطبية ورجال القوات المساعدة في شخص القائد الاقليمي وسكان المنطقة الذين أبانوا عن وعي ووطنية عالية وكدا رجال الدرك الملكي تحت قيادة القائد الإقليمي والعميد الإقليمي للأمن الوطني والقائد الإقليمي للوقاية المدنية ورجال ونساء النظافة برئاسة فوزية برغة.

وكان لأفراد المجتمع المدني الفضل في تحسيس وتوعية الساكنة، حيث إستطاع إقليم إفران الانتصار على حصر هدا الوباء في إستعداد تام وكامل لكل طارىء محتمل.

وتفاعل ساكنة الإقليم مع هذا الانجلز، حيث سخروا كل طاقاتهم للوصول الى هذه اللحضة التاريخية التي عجز على تحقيقها اعرق الاقاليم وأغناها ولازالت الحرب مستمرة واليقضة مستيقضة في نفوس أبطال جنود الصفوف الاولى متوجين بوسام حب الساكنة التي تكن لهم كل التقدير والاحترام وللحفاض على صفر حالة بالاقليم فالجميع ملزم بالحجر الصحي وإحترام قانون الطوارىء حبا لسلامة البلاد والعباد.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد