بنعبد القادر ..  هل فعلا سبب تأجيل أشغال قانون 22.20  حالة الطوارئ أم لأن  المغاربة رفضوه بشدة؟

 
 
علاش تيفي
بعدما خلف ردود أفعال كثيرة، من قبل  العديد من المواطنات والمواطنين الذين عبروا عن رفضهم التام لما تضمنته مواده المسربة، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
 
أعلن، محمد بنعبد القادر  أنه طلب تأجيل أشغال اللجنة الوزارية بخصوص مشروع قانون  22-20،  المتعلق بتقنين استعمال شبكات التواصل الاجتماعي، شبكات البث المفتوح، والشبكات المماثلة. هذا الطلب جاء بسبب الظرفية الراهنة التي يمر منها المغرب،  في ظل حالة الطوارئ الصحية، التي تصبو إلى التصدي بفيروس كورونا المستجد.
 
واعتبارا للظرفية الخاصة، يقول وزير العدل،  التي تجتازها بلادنا في ظل حالة الطوارئ الصحية، فقد قررت أن أطلب من رئيس الحكومة وأعضاء اللجنة الوزارية تأجيل أشغال هذه اللجنة بخصوص مشروع القانون 22.20، إلى حين انتهاء هذه الفترة، وإجراء المشاورات اللازمة مع كافة الهيئات المعنية، وذلك حتى نبقى جميعا حريصين على أن تكون الصياغة النهائية لهذا المشروع مستوفية للمبادئ الدستورية ذات الصلة ومعززة للمكاسب الحقوقية ببلادنا.
 
قرار اعتبره العديد من المواطنين جاء بسبب الضجة التي خلفها من قبل المواطنين الذين رفضوه بشدة بالغة، قائلين : واش حالة الطوارئ الصحية عاد بانت ليه .. واش مكانتش قبل؟ 
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد