رغم ظروفه الصحية .. اليوسفي يرفض مواجهة الفيروس اللعين خارج الدستور

 

علاش تيفي

عبر عبد الرحمان اليوسفي، رغم ظروفه الصحية، عن رفض ما سمي “رسالة الاتحاد الاشتراكي” التي دافعت عن حكومة وطنية تنتهي بتأجيل انتخابات 2021، إلى حين استقرار الوضع الاقتصادي بعد تراجعه أمام كورونا.

ولم يستسغ الوزير الأول الأسبق الفقرة الأخيرة التي تقول إن “كل قواعد اللعبة السياسية المعتادة لم تعد سارية المفعول، إننا نعيش، شئنا أم أبينا، حالة استثنائية وسط أزمة استثنائية”، معتبرا ذلك إحياء لحالة الاستثناء التي يجب رفض إلقائها في هذه المرحلة.

وسبق لإدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، أن اقترح “إمكانية إنهاء حكومة سعد الدين العثماني والانتقال إلى حكومة وحدة وطنية”، موردا أن الوباء إذا طال سيجعل ذلك أمرا حتميا، معتبرا أن المغرب في حالة حرب.

وكانت قيادة حزب “الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية”، المشارك في الحكومي، قد دعت إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية لمواجهة التداعيات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية للوباء.

واختار الأمين العام لحزب “الاتحاد الاشتراكي”، إدريس لشكر، الزمن السياسي الحالي المتسم بالإجماع على تثمين سياسة الحكومة، حتى من قبل أشرس معارضيها، للرمي بحجر ثقيل في بركة الائتلاف الحكومي الحالي، بعد أن اقترح إمكانية إنهاء حكومة العثماني والتحوّل نحو حكومة وحدة وطنية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد