بعد فضيحة محاولة تمرير قانون 22.20 ادريس لشكر ووزيره بن عبد القادر في قفص الاتهام

علاش تيفي

بسبب مشروع القانون 22.20 المتعلق بتقنين شبكات التواصل الاجتماعي وشبكات البث المفتوح، والذي اختير له أن يطرح في الظروف الحالية الذي يعشيها المغرب في ظل جائحة فيروس كورونا كما هو الحال في العالم.

خلفت مواقفا رافضة معبرة عن رفضها التام لمقتضيات القانون الذي تم تسريب بعض مواده التي تم وصفها من قبل المواطنات والمواطنين، بمواد تهدف إلى تكميم الأفواه.

كما اعتبر البعض أن هذا القانون، وبمضامين مواده المسربة، قد يؤدي إلى التشويش على تفكير المواطن الذي يفكر الآن في مرور الأزمة بالتغلب عليها.

طرح هذا القانون الذي أثار ضجة قبل عرضه رسميا، وضع كل من دريس لشكر ووزيره بنعبد القادر وزير العدل في عمق النقاش، من قبل المواطنين ومتتبعي الشأن السياسي. كما أنه كان دافعا بالنسبة لبعض الأحزاب السياسية التي عبرت عن رفضها له.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

…..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد