رغم أنه صرف الملايير في زمن كورونا.. زلقة قانون 22.20 تضع “أخنوش” في حرج كبير

علاش تيفي

بعد جائحة فيروس كورونا واللحظة الذي كان ينتظر فيها الجميع أن أشياء كثيرة ستصبح إيجابية، عادت الحكومة المغربية إلى عادتها القديمة، بقرار التدييق وقمع رواد مواقع التواصل الإجتماعي، وتكميم أفواههم عبر مشروع 22.20.

وهذا الأمر القانون الذي تم تسريبه، جعل أصابيع الإتهام توجه للميلياردير عزيز أخنوش، الذي وجد نفسه في حرج كبير جدا رغم أنه ساهم بالملايير في صندوق جائحة فيروس كورونا.

ويرى المغاربة اليوم، أن حملة المقاطعة الآخيرة والتي تكبدت فيها شركة أفريقيا غاز التي يملكها عزيز أخنوش، خسائر مالية ضخمة، جعلت هذ الآخير ينتقم من المغاربة، ويطبق مقولته “المغاربة خاصهم إعادة التربية”.

ووضع مشروع القانون 22.20، الذي فجر الجدل في المغرب أثناء ظرفية عصيبة تستأسد فيها جائحة فيروس كورونا، عزيز أخنوش في موقف محرج للغاية، الذي بدأ مؤخرا يكسب تعاطف المغاربة بعد وقوفه وقفة الرجال وكان أول المساهمين في صندوق جائحة فيروس كورونا، إلا كل هذه الأشياء تغيرت بعد تسريب قانون 22.20، وبدأ الكل يتهم أخنوش.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

….

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد