الهيني يقصف الرميد.. الأخلاقيات تفترض الإبتعاد عن التقوليب في التعاطي مع المسؤولية الحكومية

علاش تيفي

نشر المحامي محمد الهيني، تدوينة عبر حسابه الشخصي بالفايسبوك، يقصف مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقات مع البرلمان، بسبب قمع حرية التعبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال محمد الهيني في تدوينتة، “تسريب أم ضرب تحت الحزام بمناسبة مشروع التكميم.. اشتغلت في وزارة العدل اربع سنوات ولم اعاين او اسمع ان ملاحظات داخلية للوزارات على مسودة قانون قمنا بإعدادها او توصلنا بها لابداء الرأي نشرت في وسائل الإعلام او اختلسها الوزير ونشرها باسمه كمرافعة او دراسة لان مستواه في المجال القانوني معروفء وهو لم يكن غير موقع عليها حتى جاء وزير حقوق الانسان وقام بذلك كنوع من الضرب تحت الحزام وبسوء نية لزميله وزير العدل في الحكومة بصرف النظر عن ان المسودة او المشروع كارثي بكل المقاييس.

وأضاف الهيني في تدوينته: “لكن الأخلاقيات تفترض الابتعاد عن التقوليب والشطحات في التعاطي مع المسؤولية الحكومية ومع الراي العام لان المشروع مشروع حكومي وليس مشروع وزير بعينه”.

ويشار إلى أن مصطفى الرميد، قام بتسريب مشروع قانون 20.22، والذي تم وضعه من قبل محمد بنعبد القادر، وزير العدل.

تسريب ام ضرب تحت الحزام بمناسبة مشروع التكميم اشتغلت في وزارة العدل اربع سنوات ولم اعاين او اسمع ان ملاحظات داخلية…

Geplaatst door Mohamed El Haini op Woensdag 29 april 2020

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد