خطير .. وفاة سيدة بتاونات بعد هدم منزلها من طرف السلطة.. أين كانت السيدة القائدة بعد استكمال البناء؟

علاش تيفي

علمت “علاش تيفي” من مصادرها أن سيدة بالغة من العمر 60 سنة قد سلمت روحها للخالق، مساء يوم الإثنين، بسبب هدم بنائها من طرف السلطات المحلية لإقليم تاونات، وبالضبط بدوار واد الملاح بجماعة تاونات.

وانتشرت أشرطة فيديو لواقعة الهدم كالهشيم على مواقع التواصل الإجتماعي، التي تظهر الشطط في استعمال السلطة من طرف السلطات المحلية للمنطقة المذكوره.

وأثارة أشرطة فيديو إستياء المغاربة خصوصا بعد انتشار خبر وفاة السيدة، الشيء الذي دفع رواد مواقع التواصل لمحاسبة كل من كان سبب في هذه الواقعة، ولطرح سؤال : أين كان عون سلطة المقدم والسيدة القائدة والعامل عندما كانت تبني؟

يشار أن النيابة العامة فتحت تحقيق لكشف عن ظروف وملابسات الحادث.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد