ساكنة منطقة المرينين بفاس تدق ناقوس الخطر .. معمل للنسيج مستمر في العمل وحياتنا في خطر بسبب كورونا

علاش تيفي
دقت العديد من الفعاليات المجتمعية ونشطاء منصات التواصل الإجتماعي بمقاطعة المرينيين بمدينة فاس، ناقوس الخطر، بسبب إستمرار أحد المعامل الخاص بالنسيج في العمل في ظروف لا تحترم الإجراءات الإحترازية التي اتخدتها السلطات المغربية، للحد من تمدد جائحة كورونا عل حد تعبيرهم.

المعمل الكائن بحي عين قادوس (قرب طريق مكناس)، والذي يشتغل من داخله حوالي 300 عامل وعاملة غالبيتهم يتحذرون من الأحياء الشعبية التابعة للمقاطعة المذكورة (عين هارون، حي ال 45، بلخياط، بن دباب، حي الحسني وأحياء منطقة بنسليمان)، مستمر في العمل كما كان في سائر الأيام العادية حسب مصادر محلية طليعة، وذلك بأوامر من المسؤولين عن تسييره الذين يتجبرون ويلزمون العمال بالحضور بهدف الحفاظ على نسق إنتاجهم الشهري.

شركة قيل عنها من طرف نشطاء المقاطعة وفعالياتها الحقوقة والمجتمعية، أنها ضربت عرض الحائط كل التعليمات و الإجراءات التي فرضتها وزارة الداخلية، حيث يتم الضغط على العمال بتهديد كل من انقطع عن العمل بالطرد التعسفي في هاته الظروف العصيبة، الشيء البذي يشكل خطرا متنوعا على العمال أنفسهم ومحيط عيشهم خاصة وأنهم ينتمون لأحياء تعرف بكثافة سكانها.
ليبقى السؤال الذي يكرر نفسه مع كل المعامل والوحدات الصناعية والضيعات الفلاحية التي لا تتجاوب مع تعليمات السلطات، كيف سيعيش العامل والعاملة بين مطرقة كورونا وسندان المشغل الجشع؟

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

….

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد