شركة “يورا” للكابلاج .. العمل مستمر وشروط الوقاية منعدمة والعمال يناشدون لجنة المراقبة المكلفة لتأتي بالليل وتعرف الحقيقة

علاش تيفي

رغم ظهور بؤر في الوسط التجاري والصناعي، التي رفعت من عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، الأسبوع الماضي، ورغم الظروف الراهنة التي يعيشها بلدنا والعالم، بسبب انتشار الفيروس، لا زالت شركة يورا للكابلاج تشتغل.

وقال أحد العمال في تصريحه له لموقع “علاش تيفي”، إنني :” أخبركم بأن شركة يورا للكابلاج، قد قامت بإجراءات بعد مرور لجنة المراقبة، وهي نقص مجموعات كثيرة من العمال، وتم إخضاعها للعمل الليلي، حتى يتسنى لمجموعات الصباح العمل بأريحية، وبأعداد قليلة شيئا ما، حتى تمر اللجنة المكلفة بالمراقبة”. وأضاف المتحدث نفسه، أنه بمقابل ذلك إننا : ” نحن العاملات والعاملين نشتغل ليلا،  في حالة يرثى لها، بسبب الازدحام أثناء العمل وفي فترة  الخروج والدخول من وإلى الشركة”.

 وأردف أن العاملات والعمال عند قيامهم بعمليات “الرشم” المنوطة بهم في العمل، يشتكون من الوضع المزري، ليلا ونهارا. وقال إنهم :” يستغلون وضعيتنا المادية، ويرغموننا على العمل ويفعلوا بنا ما يشاؤون. ولذلك يجب على لجنة المراقبة أن تأتي بالليل لترى ما يقع وتعرف الحقيقة”.

ويذكر أن هذا الوضع بات يخيف العديد من المواطنات والمواطنين، لما قد يسببه من ارتفاع في عدد المصابين، لا سيما بعد إعلان وزارة الصحة الأسبوع الماضي، عن ظهور بؤر في الوسط التجاري والصناعي.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

….

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد