سنة سجنا نافذا لشقيق منصف بلخياط.. بعد إهانته لشرطي وخرقه لحالة الطوارئ الصحية

علاش تيفي

تم اليوم الأربعاء، الحكم على شقيق منصف بلخياط، الوزير السابق للشباب والرياضة، بسنة سجنا نافذا وغرامة مالية مالية قدرها 2500 درهم، بعدما تورط في قضية  تتعلق بإهانة موظف عمومي وشتمه بكلام فاحش، وخرؤق لقانون حالة الطوارئ الصحية.

وتم اعتقال شقيق منصف بلخياط، قبل أسبوعين من الآن، بعد تورطه في الواقعة المذكورة، وتقديمه على أنظار النيابة العامة لدى المحكمة الزجرية بعين السبع.

وتوقيف شقيق بلخياط، في الأول من شهر أبريل الجاري، بعد أن أوقفه شرطي في إحدى السدود الأمنية، ليدخل معه في جدال حاد ويقو بسبه وشتمه قبل أن يغادر مكان الحادث، ليتم توقيفه في اليوم الموالي ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

….

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد