حملة “كلنا الدكتور الفايد” تجتاح فيسبوك.. ومغاربة يطالبون بمحاكمة عصيد وصناع التفاهة بالمغرب

 

علاش تيفي

أطلق عدد كبير من المغاربة داخل المغرب وخارجه حملة التضامن مع الدكتور محمد الفايد، تحت مسمى “كلنا الدكتور الفايد” واستنكروا الحملة الشرسة التي تعرض لها، وما زال يتعرض لها، من جهة مجهولة تطالب بإعتقاله.

وأكد المتضامنين مع الفايد على أنه يستحق التكريم، والاهتمام ورفع مكانته، لما يتميز به من خبرة وقيمة علمية، لا المحاربة والتهميش، وأن هذه السياسة التعسفية في حق طاقات وكفاءات المغرب لا تخدم البلد بقدر ما تدمره، وتفرض عليه البقاء تابعا لقوى الغرب، بعيدا كل البعد عن النهضة والنماء ومشروع التحديث.

كما دعا بعض المغاربة إلى إعتقال أحمد عصيد المثير للجدل، بسبب دعوته المغاربة من خلال مقطع فيديو لإفطار رمضان بسبب فيروس كورونا.

وشدد نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي على أن عصيد يحاول صنع جدل محسوم فيه دينا وقناعة، موضحين أن المراجع الدينية في جل دول العالم الإسلامي أفتت بوجوب صوم رمضان، وأن الصيام لا يضعف المناعة لدى الأفراد الأصحّاء، ضد فيروس كورونا، وأنه لا يجوز تعليقها في شهر رمضان بسبب كورونا.

وفي سياق ذاته طالب نشطاء مغاربة بمحاكمة صناع التفاهة وناشري الأشياء المخلة بالأخلاق والتي تأثر سلبا على أبناء الوطن.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد