إلى متى ستبقى شركة اتصالات المغرب تتلاعب وتستحمر الشعب المغربي؟

علاش تيفي

يبدوا أن المغرب وصل اليوم، إلى 6 ملايين مستخدم للأنترنت، وهو الرقم الحالى لعدد مستعملي الخدمة في المغرب، ومعظهم يستخدم شركة الاتصالات المعروفة بالمملكة، ويتعلق الأمر باتصالات المغرب، الشركة التي باتت تشكل عبئا كبيرا على المواطنين، بسبب ردائة الأنترنت.

فمنذ الإعلان على حالة الطوارئ الصحية بالمغرب، ودخول جائحة فيروس كورونا، والاتصال بالأنترنت لدى مستعملي اتصالات المغرب، يشهد بطئا شديدا جدا، فلا يمكن فتح المواقع إلا بصعوبة. كما أن مشاهدة فيديو فى اليوتيوب أو إضافة مشاركة جديدة فى الفايس بوك تبدوا مستحيلة.

وهذه وليست المرة الأولى التى يعانى فيها زبناء شركة اتصالات المغرب من مشاكل بطئ فى الانترنت، ودائما مستخدموا هذه الخدمة يعانون من نفس المشكلة، هذا بالنسبة لخدمة الانترنت مع الهاتف الثابت، أما أصحاب تقنية 4G فيشتكون من بطئ دائم فى صبيب الانترنت، أما بالنسبة لخدمة الألياف البصرية التي يستعملها الشركات على الخصوص فكارثية للغاية.

ولا يزال التذمر يسود فئة واسعة من المواطنين بسبب تردي خدمات شركة “اتصالات المغرب”، إذ يشتكي عدد منهم من تردي شبكة الاتصال في عدد من المناطق وضعف صبيب الأنترنيت بنوعيه “ADSL” و“G4”، في ظل عشرات التدوينات الغاضبة ضد الشركة، خاصة بعد انقطاع الأنترنيت في عدد من المدن المغربية نهاية الأسبوع المنصرم.

فإلى متى ستبقى هذه الشركة تتلاعب بالشعب المغربي، وتضحك عليه وتستحمره بسبب رداءة الخدمات؟ وأين اتصالات المغرب في شخص مديرها العام من هذه المحنة التي يعيشها المغاربة هل هو تنفيذ حكم قضائي فقط أم التبرع هو الوطنية اللازمة مع الجميع في مرحلة حرجة تجتاحها بلادنا؟

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

….

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد