هل فيروس كورونا سيأثر على طقوس رمضان بالمغرب؟

علاش تيفي

أيام قليلو تفصلنا عن بداية شهر رمضان، الذي يحل هذا العام في ظروف استثنائية، مع تفشي فيروس كورونا، وفرض الحجر الصحي بالمغرب.

وبات واضحا بعد الإعلان عن تمديد حالة الطوارئ الصحية بالمغرب إلى 20 ماي المقبل، أن الشعائر الدينية كانت من مناحي الحياة الأكثر تأثرا بانتشار العدوى.

وللمرة الأولى في التاريخ، تغلق المساجد بالمغرب وتخلو من المصلين، كما تم إلغاء عمرة رمضان وتأجيل كل من كان يريد الذهاب إلى قضاء عمرته.

وبعدما انعكست إجراءات العزل بشكل ملحوظ على فترة الصوم الكبير، تزداد الخشية من أن تلقى شعائر رمضان المصير نفسه نهاية الأسبوع المقبل.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد