خبير في معهد باستور ينفجر في وجه المجتمعين أمام المستشفيات ويصفهم بالقتلة

علاش تيفي

انفجر ادريس الحبيش، خبير في معهد باستور بالدار البيضاء، في وجه كل من يتجمع أمام المستشفيات العمومية، عند الإعلان شفاء المصابين بفيروس كورونا، معتبرا أن هذه التجمعات عبارة عن قنبلة موقوتة ستضرب المغاربة.

ونشر الخبير بمعهد باستور للتحليلات المخبرية بالبيضاء، تدوينة عبر حسابه الشخصي بالفايسبوك، قال فيها، ” أسئلة ليست ببريئة …!!!*من يستدعي تلك الصحافة الغير المسؤولة بالعشرات…؟؟؟!!!* من ينظم تلك الاحتفالات والتجمعات والبهرجات وأحيانا النكافات أمام المستشفيات…؟؟؟!!! في حين منعنا الجنائز والمآتم ومراسيمها….!!! ماهاته السكيزوفرينيا القاتلة….والبرانوويا .!!!* لماذا هذا التعنت والإصرار رغم الإحساس بالخطر ورغم التنبيه لذلك…؟؟؟!!!* من يدفع بالاطر الصحية على قلتها وظروفها إلى التجمهر أمام المستشفيات عند كل حالة شفاء….؟؟؟!!!*من يستدعي الذين لا يعملون…..وفجأة ينبتون….. فقط ليتصورون …وبالكاميرات يسجلون…؟؟؟!!!….الحقيقة الصامتة…إنكم مقتولون وقاتلون …بالله عليكم… كفاكم قتلا عمدا….كفاكم قتلا جهلا…كفاكم قتلا فرحة…كفاكم قتلا غباء…كفاكم قتلا استغلالا…كفاكم قتلا تهورا…كفاكم أيضا قتل انفسكم…وقتلنا”.

وجاءت هذه التدوينة، بعد أن انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صور وفيديوهات تظهر تحلق العشرات من المواطنين والمصورين الصحفيين والممرضين والأطباء، حول متعافين من فيروس كورونا، في العديد من المستشفيات.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد