العثماني يدعو إلى المزيد من الاحتياطات والتحلي بالصبر لتجاوز هذه الظرفية الصعبة

 

علاش تيفي

دعا رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، يوم أمس الجمعة بالرباط، إلى تضافر جهود الجميع، واتخاذ المزيد من الاحتياطات والتحلي بالصبر، لتجنيب البلاد أي تفاقم للوضعية وتجاوز هذه الظرفية الصعبة بأقل الأضرار.

وقال السعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، في بلاغ تلاه خلال ندوة صحفية عقب انعقاد مجلس الحكومة، إن العثماني أكد في كلمته الافتتاحية لهذا الاجتماع أنه رغم الأشواط الهامة التي قطعتها المملكة في مواجهة تفشي هذا الوباء، إلا أن المشوار لا يزال طويلا، حيث تسجل إصابات بأعداد متزايدة يوميا، كما يرقد عدد من المواطنين في غرف العناية المركزة.

وجدد العثماني التعبير عن امتنان الحكومة وكافة مكونات الشعب المغربي لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، الذي بادر بحنكة وتبصر إلى اتخاذ مجموعة من القرارات كان لها كبير الأثر على تجنيب البلاد العواقب الوخيمة لجائحة فيروس كورونا المستجد، وتمكين شرائح واسعة من المواطنين المتضررين جراء هذه الظرفية من الاستفادة من دعم مادي.

كما عبر رئيس الحكومة عن شكره لجميع أعضاء الحكومة وأطر ومكونات القطاعات التي يشرفون عليها على تعبئتهم المستمرة، وكذا لجميع مؤسسات الدولة العسكرية والمدنية التي تجندت وراء جلالة الملك، وساهمت بكل ما لديها من طاقات لتمكين المملكة من الخروج معافاة سليمة ومنتصرة من المعركة ضد هذا الوباء.

وأشاد العثماني بالمعدن التضامني الفريد الذي أبانت عنه كافة مكونات الشعب المغربي، وما يؤطرها من أحزاب سياسية ونقابات وجمعيات مهنية وجمعيات المجتمع المدني وأسرة الإعلام وغيرها من الهيئات، في مواجهة تداعيات هذه الجائحة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد