المغرب ضمن الدولة الجاهزة لمواجهة الأوبئة

علاش تيفي

وضع مؤشر الأمن العالمي للصحة المغرب في المرتبة 68 من بين 195 دولة، والأول على مستوى الدول المغاربية والرابع إفريقيا ب 43.7 نقطة، لإحتواء وحصر الأوبئة حسب ما أعتمدته جامعة “جونز هوبكينز” الأمريكية.

وتم تصنيف المغرب حسب المؤشر المعتمد للجامعة المذكورة، ضمن البلدان القادرة والجاهزة على مواجهة الأوبئة والحد من إنتشارها، ومن بينها فيروس كورونا المستجد.

وجاءت بلادنا حسب ذات التصنيف، ضمن فئة من الدول اصطلح عليها بالدول”الجاهزة متوسطيا” لمجابهة الفيروس الخفي كوفيد 19، إلى جانب دول متقدمة كإسبانيا التي احتلت الرتبة 15 عالميا، ب 65.9 نقطة، والبرتغال في المركز ال 20 ب 60.3 نقطة ، وإيطاليا التي تمركزت في الرتبة 31 ب 56.2 نقطة.
وعلى صعيد مؤشر الوقاية، تقدم المغرب إلى المركز 38 من أصل 195،ثم المركز 53 على مستوى مؤشر الإستجابة السريعة، والمرتبة 71 فيما يخص مؤشر النظام الصحي، فيما تراجع إلى المركز 97 على مؤشر بيئة المخاطر، وحل متأخر في المركز 170 على مستوى مؤشر المعايير العالمية.

هذا وتصدرت المؤشرات الثلاث الأولى عالميا، كل من الولايات المتحدة الأمريكية في المركز الأول ب 83.5 نقطة، تليها بريطانيا في المركز الثاني وهولندا ثالثا، فيما تديلت  الترتيب العالمي كل من جنوب السودان، والكونغو الديمقراطية وأخيرا الصومال، حيث تم اعتبارهم من الدول ذات جاهزية متدنية جدا في مواجهة الأوبئة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد