خبر سار.. إقليم بني ملال أصبح خاليا من حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا

علاش تيفي

أصبح إقليم بني ملال خاليا من أي حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، بعدما لم يسجل أية حالة منذ أزيد من 12 يوما، وتماثل الحالتين اللتين سبق أن تم تأكيد إصابتهما بهذا الوباء الغادر.

ويعتبر ذلك تتويجا للمجهودات والتدابير الاستباقية والمشددة التي اتخذتها سلطات الإقليم، وانخراط كل المكونات الحية في الجهود المبذولة من أجل الحد ومكافحة تفشي هذا الفيروس السريع الانتشار.

وتتواصل حاليا هذه المجهودات بشكل دؤوب بحرص من السلطات المحلية وجميع مكونات المصالح الأمنية التي تسهر ليل نهار على فرض الالتزام بقواعد حالة الطوارئ الصحية، والانخراط التلقائي لكل الفعاليات المحلية من مجتمع مدني ووسائل الاعلام، بالإضافة للسلوك الحضاري للساكنة وانخراطها بوعي وإرادة صادقة في الجهود الهادفة الى احترام وتطبيق حالة الحضر الصحي.

هذا بالإضافة الإجراءات والتدابير الاحترازية المتخذة للحد من العدوى وذلك بالقيام بعمليات واسعة ومنتظمة لتطهير وتعقيم الإدارات والفضاءات الحيوية وجميع أصناف وسائل النقل العمومي، وكذا الدور الكبير والتعبئة الشاملة التي أبانت عنها الأطقم الطبية والتمريضية والشبه الطبية المدنية والعسكرية، التي سخرت كل امكانياتها البشرية واللوجيستية من أجل احتواء انتشار هذا الوباء وتقديم كل المساعدات الضرورية والعلاجية للمصابين.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد