الوزير فردوس يفرج عن الدعم المالي المخصص لبعض المؤسسات الصحفية .. ومدراء شباب يدخلون على الخط

 

علاش تيفي

 

أعلن الوزير عثمان الفردوس وزير الثقافة والشباب والرياضة الجديد، الذي خلف الحسين عبيابة الأسبوع المقبل، عن قرار الإفراج عن الدعم المالي المخصص لبعض المؤسسات الصحفية، كأول قراراته على  رأس الوزارة التي تقلد حقيبتها.

وجاء قرار الفردوس  بالإفراج الإداري عن الدعم المخصص لخمس مقاولات صحفية برسم عام 2019، وذلك بعد أربعة أشهر من “البلوكاج” الذي شاب هذه المسألة.

 

وفي هذا الصدد، قال الفردوس في تدوينة على حسابه بموقع ” تويتر””أنه تمكن اليوم من فتح الوضع الإداري لرصد 2.77 مليون درهم لصالح خمسة مؤسسات إعلامية”،معتبرا أنه يجب دعم الصحافة التي تعاني في هذه الفترة الحاسمة، مؤكدا أن هذا الدعم سيبدأ أولا بتصفية الملفات العالقة ومنها دعم الصحافة لأربعة أشهر تقريبا.

ولقي قرار الوزير الجديد ٱنتقادا لاذعا من طرف العديد من متتبعي الشأن السياسي المغربي، وبعض الجهات الإعلامية التي طالبت الوزير بالإجابة عن العديد من الاسئلة، أولها شروط الإستفادة من الدعم، والإشكالات الكبيرة التي يعيش على وقعها الجسم الصحفي المغربي.

 

كما طالب مدراء المواقع الإلكترونية بالتفاتة جدية للمقاولات الصحفية الشابة الرائدة بما في ذلك مدير نشر علاش تيفي والذي كتب في تديونة فيسبوكية تفاعل معها عدد من الصحفيين “مرحبا بالوزير الشاب فردوس مبادرة جميلة قمت بها اليوم ، نتمنى أيضا أن يشمل برنامج الدعم المقاولات الشابة والناشئة على رأس لائحة المؤسسات الإعلامية التي تنوي الوزارة تقديم الدعم لها في ظل أزمة جائحة كورونا، نحن لسنا ضد أي أحد والأحرى بالوزارة رفع سقف المخصصات لتشمل جميع المؤسسات الملائمة التي تشغل عدد من الصحفيين وتشتغل … بدون شروط أو قيود، كما نتمنى الإفراج عن الدعم المباشر المخصص للصحفيين،  وذلك من أجل تحصين قطاع الإعلام من الاختراقات بشتى أنواعها وتحريره من جميع أنواع العبودية كيفما كان شكلها، لأن الأزمة عامة وتشمل الجميع لا فئات خاصة،  والضرورة اليوم تقتضي الجمع وليس التفرقة خدمة لمشروع إعلامي موحد ووطني … “.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد