توقيف مجموعة من الأشخاص يعملون تنقيل المواطنين سرا بين ضفتي نهر أم الربيع

علاش تيفي – مكتب قلعة السراغنة

تمكن رئيس دائرة القلعة أهل الغابة إقليم قلعة السراغنة، بنشقرون، من توقيف أشخاص يعملون على تنقيل المواطنين سرا بين ضفتي نهر ام الربيع الذي يعتبر حدا طبيعيا بين إقليمي قلعة السراغنة وإقليم سطات .

وكان الحراك الذي يعمل في الصيد النهري للأسماك بحقينة سد المسيرة قد أثار انتباه رجال السلطة الذين حلوا بعين المكان، ووجدوه يستعد لعبور النهر الى الضفة الاخرى لنقل مواطنين تتقلوا بشكل سري من البيضاء، ويريدون الالتحاق بمقرات سكناهم بدواوير قلعة السراغنة.

واصبحوا يلتجؤون لهاته الطريقة بعد ان شدد رجال الدرك، الحراسة على كل المحاور الطرقية .

و تتخوف السلطات ان ينقل هؤلاء فيروس كورونا، إلى اهاليهم خصوصا وأنهم كانوا يعملون في مدن تشهد ارتفاعا في عدد المصابين بمرض كورونا.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد