وفاة تسعينية بكورونا بعد تنازلها عن جهاز التنفس لإنقاذ شاب‎

علاش تيفي

نشر موقع الفرنسي”ديموتيفاتور” عن خبر وفاة  امرأة تبلغ من العمر 90 عاما في بلجيكا، بفعل إصابتها بفيروس كورونا ، بعد تنازلها التام  عن حقها في استعمال جهاز التنفس الاصطناعي لفائدة شاب، لإيمانها بأن المرضى الشباب هم من بحاجة أكثر إلى هذه الأداة.

وقال الموقع  الفرنسي: “لا توجد كلمات قوية بما يكفي لوصف هذا العمل الشجاع.. كانت سوزان هويلرتس امرأة رائعة، تبلغ من العمر 90 عاما، وهي في الأصل من بلدية لوبيك في بلجيكا”.

وأضاف الموقع أنه بينما يعاني العالم من نقص أجهزة التنفس، توفيت سوزان أثناء التنازل عنه لمرضى أصغر منها سنا، على الرغم من أهمية جهاز التنفس خلال هذه المعركة ضد جائحة كورونا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد