توجس إسباني بسبب ترسيم الحدود بين المغرب وإسبانيا والتقارب المغربي الأمريكي

علاش تيفي- أكني عبد السلام

بدأت الدولة الاسبانية تتوجس من التقارب الحاصل بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية، إذ أن اليمين الاسباني يحاول توظيف ترسيم الحدود البحرية المغربية فيما قررت الحكومة عدم التعرض على ذلك لدى الأمم المتحدة.

وحسب مصدر مطلع فإن خوسي مانويل غارسيا مارغايو، وزير الخارجية الإسباني السابق، زعم أن المغرب لا يمكن أن يكون اتخذ قرار ترسيم حدوده دون موافقة إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وحاول مارغايو، أن يربط بين العلاقات الإسبانية الأمريكية المتوترة وهذه الخطوة الصادرة من الرباط، معتبرا أن ترسيم الحدود تحذير من واشنطن لمدريد.

وأضاف مارغايو حسب المصدر ذاته “التحذير المبعوث من أمريكا يستهدف الحكومة الائتلافية التقدمية الجديدة في إسبانيا، وسببه ضمّ حزب بُودِيمُوس غير المرغوب فيه أمريكيّا”.

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد