حضور بارز لعمال النظافة في الموسم السنوي مولاي عبدالله أمغار بالجديدة

حظي موسم مولاي عبدالله أمغار، الذي يقام سنويا بمدينة الجديدة بمكانة متميزة،إذ صنفته منظمة “الإسيسكو” كتراث عالمي لا مادي ما أعطاه صورة دولية راقية.

و لكن خلف رونق الموسم الوطني وجماليته،هناك أيادي خفية تشتغل ليلا نهارا من أجل الحفاظ عليه كما هو معروف عنه عند العامة،إلا وهم عمال النظافة،الذين حضروا بجميع رتبهم ومكانتهم المهنية في الموعد المناسب، فكرسوا جهودهم وطاقتهم من أجل توفير كل الخدمات اللائقة لكافة الزائرين،فلم يكتفوا بالنظافة،بل قدموا المساعدة لكل من احتاجها خارج اختصاصهم الموكول لهم،إضافة إلى رئيس البلدية الذي وفر للعمال شروط العمل اللائقة تجاوبا مع الشركة المسؤولة.

ووجه العديد من الزوار تحية مستحقة لعمال النظافة، بعدما لمِسوا بأنفسهم المجهودات الجبارة التي بدلوها في سبيل الحفاظ على نظافة المكان،إلى جانب مساهمتهم في إنجاح الموسم السنوي.

فعلا تحية خالصة إلى هؤلاء العمال الأبرار ولمجهوداتهم التي تجاوزت أوقات عملهم …رحم الله عبدا عمل عملا صالحا فأتقنه.

#هشام

#علاش_تيفي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى